28 فبراير 2024
من طفلة فلسطينية استشهد معظم أفراد عائلتها: الله يعينني أكون أما وأبا لإخوتي.

بعثت طفلة فلسطينية من قطاع غزة استشهد معظم أفراد عائلتها رسالة إلى العالم عبر مقطع فيديو أثار تعاطف رواد مواقع التواصل الاجتماعي دعمهم لصمودها وثباتها الجبارين.

وتضمت الفيديو المتداول رسالة الطفلة وهي تحمل شقيقها وشقيقتها الناجيين الوحيدين من عائلتها، معلقة: "الحمد لله رب العالمين، فرحت إنه أختي نجت بسلام، ورب يعيني أربي اخواتي واضلني معهم، حسبي الله، احنا لا أذينا ولا عملنا شيء، لكن الحمد لله رب العالمين وقدر الله وما شاء فعل، وإن شاء الله ربنا يعني وأكون أخت وأم وأب لإخوتي الباقين وأفرح بهم إن شاء الله". 

وعلق رواد على الفيديو المتداول موجهين دعمهم للطفلة الناجية وأشقائها، داعيين لها بالثبات والصمود.

وقال أحمد جبريل، متحدث الهلال الأحمر الفلسطيني، إن كل ما يدخل إلى قطاع غزة من مساعدات يساعد على تخفيف الوضع في القطاع.

وأضاف أحمد جبريل، متحدث الهلال الأحمر الفلسطيني، خلال مداخلة تلفزيونية: "المساعدات الإنسانية دخلت إلى القطاع بشكل أكبر مما كانت عليه في السابق"، موضحا "تم اليوم دخول الشاحنات المصرية إلى منطقة شمال غزة، وهذه المنطقة بحاجة إلى مزيد من المساعدات".

 

ولفت: تم اليوم دخول 100 شاحنة إلى منطقة شمال قطاع غزة، وهذا يخفف على الهلال الأحمر الفلسطيني أن يتم إدخال الشاحنات بشكل مباشر إلى هذه المنطقة.


وتابع  أحمد جبريل، متحدث الهلال الأحمر الفلسطيني،: "منطقة شمال قطاع غزة تحتاج إلى مزيد من المساعدات للعودة للحياة مرة أخرى، ونتمنى أن يكون هناك تمديد للهدنة من أجل استمرار تدفق المساعدات، وانتفال المصابين إلى المستشفيات المصرية".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكترونى

كل التعليقات

طلبات الخدمات
تواصل معنا
جميع الحقوق محفوظة لصالح سعادة نيوز© 2024
Powered by Saadaah Enterprises FZ LLE